السبت. سبتمبر 24th, 2022

أعلنت رئيسة جمعية منتجي النبيذ في فرنسا، أميلي بيتي، أن إنتاج النبيذ سيتراجع وسيفقد منتجوه كميات كبيرة منه بسبب الجفاف والحرارة المرتفعة هذا العام.

وأوضحت أن هناك العديد من العوامل المناخية التي أثرت على إنتاج النبيذ منذ بداية عام 2022، مثل الصقيع والبرد، مما أدى إلى انخفاض حجم الإنتاج في مزارع الكروم المختلفة بفرنسا، والجفاف والحرارة الشديدة في الصيف، والتي ستؤثر أيضا على حجم إنتاج النبيذ.

فرنسا هي الثانيه على العالم في انتاج النبيذ بعد ايطاليا و تنتج 37 مليون هكتولتر في العام، و يمثل النبيذ 16 % من الانتاج الزراعي في فرنسا، و يعمل في هذه الصناعه 142 الف شخص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.