الأربعاء. مايو 29th, 2024

كد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش خلال اجتماع مجلس الأمن الدولي أن منطقة الشرق الأوسط على وشك الدخول في صراع واسع النطاق، ويجب اتخاذ إجراءات فورية لتهدئة الوضع.

وقال: “الشرق الأوسط على حافة الهاوية. ويواجه الناس في المنطقة التهديد الحقيقي المتمثل في صراع مدمر واسع النطاق”، مؤكدا الحاجة الملحة لخفض التوترات والتصعيد.

وأضاف في اجتماع مجلس الأمن بشأن الهجوم الإيراني على إسرائيل: “حان الوقت للتراجع عن حافة الهاوية. من الضروري تجنب أي عمل قد يؤدي إلى مواجهة عسكرية كبيرة على جبهات متعددة في الشرق الأوسط”.

وشدد الأمين العام للمنظمة الدولية على أن “المدنيين يتحملون بالفعل العبء الأكبر ويدفعون الثمن الأعلى [للعمل العسكري]. ولدينا مسؤولية مشتركة لإشراك جميع أصحاب المصلحة بنشاط في منع المزيد من التصعيد”.

وأشار إلى أن السلام والأمن الإقليميين والعالميين يتم تدميرهما كل ساعة. وقال: “لا المنطقة ولا العالم قادران على تحمل حروب جديدة”.

وأضاف: “أذكّر جميع الدول الأعضاء بأن ميثاق الأمم المتحدة يحظر استخدام القوة ضد سلامة الأراضي أو الاستقلال السياسي لأي دولة، علاوة على ذلك، يجب احترام مبدأ حرمة المنشآت الدبلوماسية والقنصلية وموظفيها في جميع الأحوال وفقا للقانون الدولي. كما قلت في إدانتي للهجوم الذي استهدف القنصلية الإيرانية في دمشق في الأول من أبريل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *