السبت. يوليو 20th, 2024

حث الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب الجمهوريين على فصل التشريعات المتعلقة بضبط الحدود، عن مناقشات المساعدات المقدمة إلى أوكرانيا، ودعاهم لرفض تشريع مجلس الشيوخ الذي طال انتظاره، ما يُعرّض شهورًا من المفاوضات سعى خلالها الجمهوريون إلى ربط المساعدات الخارجية بمراقبة أكثر صرامة للحدود.

و قال ترامب تأكيد ان الرئيس جو بايدن لديه السلطة “لإغلاق الحدود الآن”، على الرغم من أحكام المحكمة التي سمحت لبايدن بإنهاء عدد من سياسات الهجرة الأكثر تقييدًا في عهد ترامب، بما في ذلك سياسة “البقاء في المكسيك” وسياسة الترحيل (Title 42) في زمن كوفيد-19.

وصف ترامب مشروع القانون بأنه “هدية سياسية” للديمقراطيين والرئيس جو بايدن خلال عام الانتخابات، مدعيًا أنه “يعفي” الديمقراطيين من “العمل القبيح الذي قاموا به في مجال الهجرة والحدود، و”يضع كل شيء بشكل مباشر على أكتاف الجمهوريين”.

يأتي الضغط الأخير لترامب ضد مشروع قانون الحدود بعد أن كشف مجلس الشيوخ النقاب عن تشريع من الحزبين يوم الأحد، من شأنه أن يسمح للرئيس بتقييد عدد طالبي اللجوء في موانئ الدخول إذا تجاوزت عمليات العبور غير القانونية 5 آلاف يوميًا في المتوسط، ويسمح بمعالجة ما لا يقل عن 1400 طلب لجوء يوميًا، مع تسريع عملية اللجوء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *