الأثنين. ديسمبر 5th, 2022

قال الدكتور زاهي حواس، عالم المصريات إننا جمعنا 100 ألف توقيع في حملتنا لاسترداد حجر رشيد من المتحف البريطاني، والزودياك من متحف اللوفر.

وأضاف “حواس” استهدف الحصول على مليون توقيع قبل إرسال العريضة إلى المتحف.

وكان الدكتور “حواس” قد أعلن عن أن هناك وثيقة باللغة العربية والإنجليزية على موقعه الإلكتروني الخاص يطالب فيها المصريون بالتوقيع إلكترونيا من أجل الحصول على 100 ألف توقيع والذهاب إلى بريطانيا للمطالبة بالحصول على حجر رشيد.

وقال حواس، إن المتحف البريطاني يمكن أن يعيش بدون الحجر نظرًا لمجموعته الكبيرة من مصر القديمة، مضيفا يمكن للمتحف البريطاني أن يقول ما يريد، لكن من المهم أن يعود حجر رشيد، حيث لديه آلاف القطع المصرية معروضة ومخزنة، ولن تتأثر مجموعته بشكل كبير.

وتقول عريضة الدكتور حواس إنه “مع حديث العالم كله عن إنهاء استعمار المتاحف الغربية، يبدو من السخف أن يحتفظ المتحف البريطاني بالحجر.

كما يدعو متحف اللوفر في باريس إلى إعادة برج دندرة، وهو جزء من السقف الذي كان في السابق معبدًا مصريًا.

وأوضح “حواس” أنتظر مليون توقيع وهذا هو الوقت الذي سأرسل فيه الخطاب رسميًا وسأستخدم الصحافة للضغط على المتحف البريطاني ومتحف اللوفر لإعادة هذه القطع، والمكان الصحيح يجب أن يكون المتحف المصري الكبير الذي سيفتتح قريبًا جدًا للجمهور”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *