الأحد. مايو 22nd, 2022

اجتاحت حرائق غابات ضخمة خلال الأيام الماضية مساحات شاسعة في عدد من البلاد المطلة على المتوسط

في تركيا النصيب الأكبر من الحرائق اندلعت معظمها في جنوب البلاد حيث أهم المنتجعات السياحية.

وأعلنت السلطات التركية اليوم، السيطرة على 107 حريق من 112 اندلعت في غابات متفرقة بالبلاد بين 28 يوليو و1 أغسطس 2021.

وفي لبنان اندلع حريق ضخم في أحراج منطقة عكار شمال البلاد، ما دفع السلطات للاستعانة بقبرص في إخماد النيران.

وذكر وسائل الإعلام اللبنانية أن متطوعا قتل بينما كان يعمل على إخماد الحرائق.

لبنان

وامتدت حرائق لبنان إلى سوريا اتجاه أطراف قرية أكوم في منطقة القصير بريف حمص الجنوبي الغربي.

وقال وزير الزراعة السوري حسان قطنا، لنه رغم أن لم يشمل مناطق واسعة، إلا أنه سبب ضررا كبيرا للغطاء النباتي والتنوع البيولوجي.

سوريا

وفي اليونان أعلنت السلطات، أن حريقا ضخما اندلع في غابة جبلية تبعد 30 كيلومترا شرقي باتراس، ثالث أكبر مدينة في البلاد، ما اضطر هيئة الإطفاء وخفر السواحل لإخلاء 4 قرى وإجلاء مستشفى الشواطئ المحاذية

اليونان

وفي صقلية،اندلعت عشرات من حرائق الغابات التي أججها ارتفاع درجات الحرارة، ما دفع حاكم المنطقة إلى طلب المساعدة من روما. وأجلت السلطات في الجزيرة قرابة 150 شخصا كانوا محاصرين في منطقتين ساحليتين بمدينة كاتانيا، عن طريق البحر بواسطة زوارق مطاطية

صقلية

وفي إسبانيا، التي طاولها في منتصف يوليو حريق في محمية طبيعية على الساحل الكاتالوني بالقرب من الحدود الفرنسية الإسبانية، كان رجال الإطفاء يكافحون في نهاية الأسبوع حريقا بالقرب من خزان سان خوان على بعد حوالى سبعين كيلومترا شرق مدريد

إسبانيا

و في الجزائر اعلن عبد الحميد عفرا مدير المندوبية الوطنية الجزائرية للوقاية من المخاطر الكبرى عن تسبب حرائق الغابات بخسائر فادحة، لافتا إلى توقيع عقوبات مشددة على من يثبت تورطه في إشعال الحرائق

وأشار عفرا إلى أن عقوبات جريمة الحرق العمد للغابات تصل إلى 30 سنة سجنا.

وكشف عفرا عن تسجيل 350 بؤرة حريق تسببت في إتلاف أكثر من 10 آلاف هكتار، مضيفا أن التحقيقات كشفت أن الحرائق أصبحت في الجزائر تحدث خارج الموسم المعتاد المحدد من 1 يونيو إلى 30 أكتوبر وهو ما دفع إلى دق ناقوس الخطر تجاه الظاهرة التي أصبحت رسميا ضمن الجرائم الكبرى.

الجزائر

ويعود سبب الحرائق إلى ارتفاع كبير في درجات الحرارة وجفاف الأعشاب، والرياح النشطة، إذ تتعرض مناطق جنوب أوروبا لموجة حر قوية.

ومن المتوقع أن ترتفع درجات الحرارة في دول جنوب شرق أوروبا إلى 42 درجة مئوية غدا الاثنين في العديد من المدن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.