الأحد. أغسطس 14th, 2022

ارسل اتحاد الصناعة البريطاني رسالة إلى وزير المالية ريشي سوناك يطالبه فيها بوجوب التحرّك سريعا، لإنقاذ الشركات، قبل إقرار الميزانية المقبلة في 3 مارس.

وحذر توني دانكر، الرئيس التنفيذي للاتحاد، من أن الشركات ستتخذ في الأسابيع المقبلة قرارات صعبة بشأن الوظائف، أو حتى بشأن ما إذا كانت ستستمر في العمل.

وأضاف إذا كانت الحكومة تنوي مواصلة المساعدة، فأنا أطلب منها أن تتحرك قبل الميزانية التي لن تُقرّ سوى بعد أكثر من ستة أسابيع.

وقدمت الحكومة الكثير للشركات منذ بداية الجائحة، لذا يحذّر دانكر من أن عددًا من هذه الشركات يواجه حاليًا خطر الإفلاس بسبب تراجع الطلب من جراء تدابير الإغلاق العام للحدّ من تفشي الفيروس.

وحذّر اتحاد الشركات الصغيرة، من أن ما لا يقل عن ربع مليون شركة صغيرة ومتوسطة معرضة لخطر الإفلاس إذا لم تحصل على دعم إضافي.

وزير المالية قال أن الاقتصاد سيتدهور قبل أن يتحسّن،  و قال أنه لا يستطيع إنقاذ جميع الوظائف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.