الأثنين. يونيو 17th, 2024

قالت حنان رمسيس، خبيرة أسواق المال، إن ما تتعرض له الأسواق المال العالمية من خسائر قدرت بتريليونات من الدولارات بسبب تداعيات فيروس كورونا تتخطي أوقات الأزمة الاقتصادية التي مر بها العالم في عام 2008.

وأضافت في تصريحات خاصة لـ”نايلز ميديا”:” أن البورصة المصرية مرتبطة بما يحدث من انخفاضات وخسائر في أسواق المال العالمية الذي يعاني من فيروس كورونا”.

وتابعت:”أن خسائر البورصة المصرية بلغت 41 مليار جنيه خلال شهر فبراير وسط تراجع جماعي لمؤشرات البورصة، وانخفض رأس المال السوقي الى مستوى 667 مقابل 708 في شهر يناير ليتراجع بأكثر من 6%، وانخفضت المؤشرات بنسب تتراوح بين 6 إلي 8 %.

اما عن تعاملات المستثمرين أكدت خبيرة أسواق المال، أن المستثمرين الأجانب والمصريين مالوا نحو الشراء فيما مال العرب نحو البيع، واستحوذ المصريين على 62.4% من التداولات والأجانب على 26.4%  أما العرب استحوذوا فقط على 11.4% .

وأوضحت حنان رمسيس، أن نشاط الأسهم فجاء لصالح البنك التجاري الدولي وكان الأعلى من حيث التداول وبلغ التعامل عليه 2 مليار جنية ثم المصرية للاتصالات بقيمة 887 مليون بسبب صفقة stc وتأثيرها على إعادة تقييم أسهم القطاع ومصر الجديدة 715 مليون وجاء في آخر القائمة كريدي اجريكول ثم بالم هيلز، أما عن أنشطة القطاعات جاء قطاع البنوك في المرتبة الأولى بتداولات 2.7 مليار جنيه، ثم العقارات 2.4 مليار جنيه ثم الخدمات المالية 1.3 مليار جنية وتزيل القائمة المنسوجات والسلع المعمرة واخيرا الخدمات التعليمية.

وأكدت خبيرة أسواق المال أن قطاع الخدمات التعليمية تصدر قائمة تفضيلات المتعاملين الأجانب بنسبة 75% ثم الأغذية والمشروبات بنسبة 45%، وتذيل القائمة منتجات وسلع معمرة ومواد اساسية، كذلك العرب والمصريين فقد احتلت المواد الاساسية النسبة الأعلى 90%، ثم العقارات بنسبة 80%.

وتوقعت حنان رمسيس استمرار الأداء السلبي لـ بورصة متاثر بالاسواق العالمية وتداعيات انتشار فيروس كورونا الى ان يتم الاعلان عن وجود مصل لمكافحة هذا الفيروس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *