الأثنين. يونيو 24th, 2024

واجهتسارة ميليكين، موجة من التنمر على الإنترنت بسبب وزنها الزائد بعد تتويجها في مسابقة ملكة جمال أمريكا الوطنية

وردت سارة البالغة من العمر 23 عاما، على المتصيدين الذين وصفوها بأنهامصدر إحراج، ساخرين من شكلها ووزنها، قائلة: “حتى الشيء الذي تكتبه على الشاشة يمكن أن يكون له انطباع دائم لدى الناس.

و قالت ساره إنها مصممة على عدم السماح للانتقادات القاسية بأن تعيقها وهي تستعد للنهائي الوطني، الذي سيقام في فلوريدا خلال عيد الشكر في أكتوبر القادم.

وكان فوز سارة هو محاولتها الثالثة في المسابقة، التي تقول إنها تأمل في تعزيز “الصورة الذاتية الإيجابية من خلال تعزيز الجمال الطبيعي في الداخل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *