الخميس. يونيو 20th, 2024

قضت محكمة بريطانية بالسماح لمؤسس موقع ويكيلكس، جوليان أسانج، باستئناف قرار تسليمه إلى الولايات المتحدة، حيث يواجه اتهامات بموجب قانون التجسس.

ويمنح القرار أسانج بريق أمل في قضيته المعقدة التي تحظى باهتمام كبير وانتقادات من قبل جماعات حقوق الإنسان وحرية الصحافة العالمية.

أفادت وسائل إعلام متعددة أن قضاة المحكمة العليا فيكتوريا شارب وجيريمي جونسون صرحا أن الضمانات التي قدمتها الحكومة الامريكية بما في ذلك الحماية من عقوبة الإعدام وتطبيق نص التعديل الأول من الدستور الأميركي على أسانج، لم تكن كافية للموافقة على تسليمه لأميركا.

يواجه أسانج، البالغ من العمر 52 عامًا، 17 تهمة بانتهاك قانون التجسس وتهمة واحدة تتعلق بإساءة استخدام الحاسوب في عام 2019 لنشره مجموعة من الوثائق الأميركية السرية على موقع ويكيلكس قبل عقد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *