السبت. يونيو 15th, 2024

تتوقع هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأميركية شهود معظم مناطق البلاد درجات حرارة أعلى من المتوسط هذا الصيف. 

وأرجع الخبراء الارتفاع إلى الوصول المتوقع لظاهرة “النينيا” التي ستضرب البلاد في الأشهر المقبلة وتساهم في ارتفاع درجات الحراة إلى مستويات قياسية.

تقدر هيئة الأرصاد الجوية الوطنية (NWS) أن معظم الولايات الأميركية المتاخمة ستشهد درجات حرارة أعلى من المتوسط في الفترة من يونيو حتى أغسطس.

ومع ذلك تشمل الاستثناءات داكوتا الشمالية وأجزاء من مينيسوتا وداكوتا الجنوبية وآيوا، ويُتوقع أن يكون أعلى خطر لارتفاع درجات الحرارة في الشمال الشرقي في مساحة تمتد من تكساس إلى شمال غرب المحيط الهادئ.

وتشير توقعات الهيئة الصادرة عن فترة الثلاثة أشهر من يوليو لـ سبتمبر إلى أن جميع الولايات الـ 48 المتجاورة ستكون فرصتها أعلى لتسجيل درجات حرارة تزيد على المتوسط.

عرفت الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA) ظاهرة “النينيا” بأنها حالة مناخية تكون فيها درجات حرارة سطح البحر أكثر بردوة من المتوسط في أجزاء من المحيط الهادئ، وهي عكس ظاهرة “النينيو” التي تجلب درجات حرارة أكثر دفئًا من المتوسط إلى المناطق نفسها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *