الأربعاء. مايو 29th, 2024

قررت كوريا الجنوبية دعم استثمارات وأبحاث صناعة الرقائق، بحزمة جديدة قيمتها 10 تريليون وون (7.30 مليار دولار) بعد أن دخلت سباقا دوليا في صناعة أشباه الموصلات.

تقوم كوريا الجنوبية أيضا ببناء مجمع ضخم للرقائق في يونجين، جنوب سيول العاصمة ، والذي تصفه بأنه أكبر مجمع للتكنولوجيا الفائقة في العالم.

وتعهد الرئيس يون سوك يول ببذل كل الموارد الممكنة للفوز في “الحرب” في الرقائق، واعدا بمزايا ضريبية للاستثمارات.

وكانت الصين تعمل على تشجيع صناعة الرقائق المحلية سنوات عديدة لتقليل اعتمادها على التكنولوجيا الغربية، في الاستجابة للقيود التي فرضتها الولايات المتحدة على الرقائق الأكثر تقدما.

وبلغت صادرات كوريا الجنوبية من أشباه الموصلات في مارس 11.7 مليار دولار، وهو أعلى مستوى لها منذ عامين وخُمس إجمالي الصادرات. 

ستستثمر كوريا الجنوبية ايضا 9.4 تريليون وون (7 مليارات دولار) في تطوير تقنيات الذكاء الصناعي حتى عام 2027، في محاولة للريادة عالميا في مجال أشباه الموصلات المتطورة.

وزاد ارتفع الطلب على الرقائق المتقدمة التي تعمل على تشغيل أنظمة الذكاء الصناعي بقدر كبير بفضل نجاح ChatGPT ومنتجات الذكاء الصناعي الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *