الأربعاء. مايو 22nd, 2024

ارتفعت المبيعات العالمية لشركة تويوتا بنسبة 7.3% لتسجل 10.31 مليون وحدة على أساس سنوي، في العام المالي المنتهي في مارس متجاوزة علامة 10 ملايين للمرة الأولى على الإطلاق. 

و وصل إنتاجها إلى 9.97 مليون وحدة، بزيادة 9.2% عن العام السابق. 

وعلى الرغم من تحقيق تويوتا مستويات إنتاج ومبيعات سنوية قياسية، فإنها كانت أقل من هدف تويوتا المتمثل في 10.4 مليون سيارة.

ارتفعت مبيعات الشركة الأم فقط في اليابان بنسبة 8.7% إلى 1.5 مليون وحدة، بزيادة للعام الثاني على التوالي، في حين ارتفعت المبيعات الخارجية بنسبة 7% إلى مستوى قياسي بلغ 8.7 مليون وحدة، بزيادة للعام الثالث على التوالي.

و أعلنت تويوتا موتور إن مبيعاتها وإنتاجها العالميين سجلا مستويات قياسية في العام المنتهي في 31 مارس، بدعم من الطلب القوي وغياب القيود على إمدادات أشباه الموصلات التي كان عليها تحملها في السنوات الأخيرة.

وقفزت مبيعات تويوتا العالمية من السيارات الكهربائية التي تعمل بالبطاريات في العام المنتهي في شهر مارس بأكثر من ثلاثة أضعاف لتصل إلى 117 ألف وحدة.

ومع ذلك، شهدت أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم من حيث الحجم انخفاض مبيعاتها وإنتاجها في مارس للشهر الثاني على التوالي وسط منافسة شرسة في الصين، أكبر سوق للسيارات في العالم.

في غضون ذلك تخطط تويوتا لتأجيل بدء إنتاج سياراتها الكهربائية في الولايات المتحدة وتقليص الإنتاج المحلي لضمان سلامة المنتج.

تخطط تويوتا لتأجيل بدء إنتاج السيارات الكهربائية في الولايات المتحدة إلى ربيع عام 2026، من الخطة الأصلية لعام 2025.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *