الأربعاء. مايو 22nd, 2024

ارتفع مؤشر منظمة الأغذية والزراعة (فاو) لأسعار الغذاء العالمية في مارس بنسبة 1.1% عن مستواه المُسجل في فبراير، إذ عوّض الارتفاع في مؤشرات أسعار الزيوت النباتية والألبان واللحوم الانخفاض في مؤشري أسعار الحبوب والسكر. 

وعلى الرغم من الارتفاع الذي سجّله المؤشر في مارس عقب 7 أشهر من التراجع، انخفض بمقدار 9.9 نقطة (7.7%) .

و ذكرت فاو  أن مؤشرها للأسعار، الذي يقيس التغيرات في أسعار السلع الغذائية الأولية الأكثر تداولًا عالميًا، سجل في المتوسط 118.3 نقطة في مارس ارتفاعا من مستوى معدل بلغ 117 نقطة في الشهر السابق.

وكان مستوى فبراير هو الأدنى منذ فبراير2021، ومثلت الانخفاض الشهري السابع على التوالي في المؤشر.

وأرجعت منظمة الأغذية والزراعة ارتفاع المؤشر إلى زيادة أسعار الزيوت النباتية والألبان واللحوم على الرغم من الانخفاض في مؤشري أسعار الحبوب والسكر.

بلغ متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الحبوب 110.8 نقطة في مارس، أي بانخفاض قدره 3.0 نقاط (2.6%) عن مستواه في فبراير، وهو أدنى بمقدار 27.7 نقطة (20%) من قيمته في مارس 2023. 

كما سجل متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار السكر 133.1 نقطة في مارس، أي بتراجع قدره 7.6 نقطة (5.4%) عن مستواه في فبراير، بعد شهرين متتاليين من الارتفاع، وإن كان لا يزال أعلى بمقدار 6.1 نقطة (4.8 %) من قيمته المسجّلة خلال العام الماضي. 

و ذكرت فاو أن متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الزيوت النباتية بلغ 130.6 نقطة في مارس، أي بزيادة قدرها 9.7 نقطة (8%) مقارنةً بشهر فبراير، مسجّلًا بذلك أعلى معدل له خلال عام.

وأرجعت المنظمة ذلك إلى “التعافي الملحوظ في أسعار زيوت النخيل والصويا وعباد الشمس وبذور اللفت”.

كما بلغ متوسط مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار منتجات الألبان 124.2 نقطة في مارس، بارتفاع قدره 3.5 نقطة (2.9%) عن مستواه في فبراير، مسجّلًا بذلك زيادة للشهر الثاني على التوالي وإن كان لا يزال أقلّ بمقدار 11.1 نقطة (8.2%) من مستواه المسجّل في الشهر نفسه من السنة الماضية. 

و ذكرت فاو إن مؤشرها لأسعار اللحوم سجل في المتوسط 113 نقطة في مارس، أي بارتفاع قدره 1.9 نقطة (1.7%) عمّا كان عليه في شهر فبراير مسجّلًا بذلك ارتفاعًا للشهر الثاني على التوالي. 

وعند هذا المستوى، كان المؤشر أدنى بمقدار 1.7 نقطة (1.5%) فقط مما كان عليه في الفترة نفسها من السنة الماضية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *