الأحد. أبريل 14th, 2024

أكدت أميرة ويلز كيت ميدلتون أنها في المراحل الأولى من العلاج الكيميائي بعد تشخيص إصابتها بالسرطان. 

ويعد ذلك أول تحديث رئيسي عن صحة الأميرة منذ أن أعلن القصر لأول مرة في يناير/كانون الثاني أنها ستخضع لعملية جراحية وستكون خارج أعين الجمهور عدة أشهر.

و في فيديو نُشر على صفحات وسائل التواصل الاجتماعي لقصر كنسينغتون، أكدت كيت خضوعها لعملية جراحية في البطن في وقت سابق من هذا العام، وبينما كانت الجراحة “ناجحة” أكدت الاختبارات بعد ذلك “وجود السرطان

لم توضح كيت أو تشرح نوع السرطان الذي جرى تشخيص إصابتها به، لكنها قالت إنها تخضع “لدورة من العلاج الكيميائي الوقائي”.

وقالت كيت في الفيديو “أنا بخير وأتعافى كل يوم”.

أضافت “وجود ويليام بجانبي هو مصدر كبير للطمأنينة والراحة”. وأكملت كيت بطلب “الوقت والسلام والخصوصية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *