الأحد. أبريل 14th, 2024

تُعد الولايات المتحدة مشروع قرار لتقديمه إلى مجلس الأمن يهدف إلى وقف فوري لإطلاق النار في غزة مقابل إطلاق سراح جميع الرهائن الذين تحتجزهم حماس.

المسودة الأخيرة للقرار تدعم الجهود الدبلوماسية الدولية للتوصل إلى وقف فوري ومستدام لإطلاق النار كجزء من صفقة لإطلاق سراح الرهائن”.

والقرار الجديد هو تحديث لنسخة سابقة من المسودة التي دعت إلى وقف إطلاق نار “مؤقت” مرتبط بشروط عديدة، بما في ذلك إطلاق سراح جميع الرهائن وتدفق المساعدات الإنسانية من دون عوائق إلى غزة.

وترى الولايات المتحدة أنه من الضروري استغلال “الفرصة” ووقف إطلاق النار لإجراء حوار يستهدف وقف الأعمال العدائية وتحقيق السلام الدائم.


وصل عدد القتلى في غزة إلى 30 ألفًا مع دخول الحرب شهرها السادس، وتردي الأوضاع الإنسانية في القطاع.

هذه النسخة هي الخامسة من المسودة، وقد مُيزت “باللون الأزرق” ما يعني أنها جاهزة للتصويت عليها، على الرغم من عدم تحديد إطار زمني للتصويت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *