السبت. أبريل 20th, 2024

الولايات المتحدة والجبل الأسود وأوكرانيا أكبر المستفيدين من “حظر الفودكا” الذي فرضه الاتحاد الأوروبي على روسيا

وفي نهاية العام الماضي، زادت الولايات المتحدة إمداداتها بأكثر من الضعف، و بمقدار 20.8 مليون يورو، لتصل إلى 37.7 مليون يورو، مما منحها المركز الأول في أكبر الموردين، بعد أن كانت عام 2022 تحتل المركز الثاني بعد روسيا، التي صدرت الفودكا بقيمة 36.7 مليون يورو، وأوكرانيا التي بلغت قيمة شحناتها 15.3 مليون يورو.

واحتلت جمهورية الجبل الأسود المركز الثاني من حيث قيمة زيادة الصادرات بعد أن زادت حجم صادراتها من الفودكا بمقدار 13.4 مليون يورو خلال عام، من 6.6 ألف يورو، أي 2017 مرة، مما جعلها في المركز الرابع في تصنيف أكبر الموردين.

وفي نهاية العام الماضي، احتلت أوكرانيا المركز الثاني في قائمة كبار الموردين مع حجم إمدادات يزيد عن 19 مليون يورو. وبالمقارنة بالعام السابق، بلغت نسبة النمو 24.5%، أي 3.8 مليون يورو.

وضمت قائمة أكبر الموردين بحلول نهاية العام الماضي، بريطانيا (المركز الثالث) وبيلاروس (المركز الخامس). وزادت بريطانيا صادراتها بنسبة 7% فقط إلى 14.2 مليون يورو، فيما ارتفعت صادرات بيلاروس بنسبة 15% إلى 6.8 مليون يورو.

و انخفضت واردات الفودكا من روسيا بنسبة 59 ٪؜ لتصل إلى 617.3 ألف يورو فقط نتيجة الحظر على استيرادها والذي فرضه الاتحاد الأوروبي ضمن الحزمة السادسة من العقوبات.

وكان من أكبر المشترين للمشروبات الكحولية الروسية، التي وصلت إلى الاتحاد الأوروبي في عام 2023 رغم الحظر، ألمانيا (328.5 ألف يورو)، ولاتفيا (101.5 ألف يورو)، وجمهورية التشيك وهولندا (60 ألف يورو لكل منهما

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *