الأحد. أبريل 21st, 2024

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن الانطباعات جيدة وذلك عقب تنفيذه تحليقا على متن القاذفة الاستراتيجية المحدثة Tu-160M، مشيرا إلى أن معداتها ممتازة ما يجعلها طائرة حديثة وموثوقة

هذا ونفذ الرئيس الروسي رحلة تحليق على متن القاذفة الاستراتيجية الحديثة Tu-160M، مدتها 30 دقيقة، ليبقى مسار الرحلة “سرا عسكريا

تحمل “تو- 160” 12 صاروخا مزودة برؤوس نووية وإجمالي ما على متنها من ذخائر 40 طنا. وهي قادرة على التحليق لـ14 ألف كم دون التزود بالوقود، وتستطيع بصواريخها النووية الـ12 تغطية أراض تعادل القارة الأوروبية بمساحتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *