السبت. أبريل 20th, 2024

قال الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا إن إسرائيل تقتل النساء والأطفال فى غزة بشكل غير مسبوق وغير مبرر، مؤكدا أن “السلام يتحقق بوجود دولة فلسطينية

وفي مؤتمر صحفي مع الرئيس عبد الفتاح السيسي أعلن أن بلاده تدعم القضية المرفوعة لمحكمة العدل الدولية من قبل جنوب إفريقيا التي تتهم إسرائيل بارتكاب جرائم إبادة جماعية في قطاع غزة، مطالبا أعضاء الأمم المتحدة بالدفاع عن السلم الدولي وليس الحرب.

وقال الرئيس البرازيلي إن بلاده تدعم مبادرة مصر لمنطقة خالية من السلاح في الشرق الأوسط، متابعا: “نحن لدينا المبادرة ذاتها في أمريكا الجنوبية ونعول على دعم مصر في مجموعة العشرين لكي نحقق نجاح هذا الاجتماع خاصة في مبادرتي التحالف الدولي ضد الجوع والفقر والتعبئة الدولية ضد التغير المناخي”.

وأضاف: “نريد أن نشجع أيضا المباحثات حول الديون الخارجية للبلدان الفقيرة، ورغم مشاركة الاتحاد الأفريقي في مجموعة العشرين انطلاقا من هذا العام، فإن القارة تحتاج إلى تمثيل أكبر وإدراج بلدان أخرى”.

وتابع الرئيس البرازيلي: “في إطار بريكس سوف نعمل على إصلاح الحوكمة الدولية وبناء السلام، وبخاصة في الوضع الراهن، وبالتالي، فإن بريكس تمثل فرصة سانحة لمنح البلدان فرصة المشاركة في مسيرة التنمية، وهناك اهتمام من جانب البرازيل لتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية في بريكس، كي لا يرتبط العالم بعملة واحدة

من جانبه، قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن المباحثات الثنائية التي جمعته بنظيره البرازيلي لولا دا سيلفا في القاهرة، ناقشت تطوير العلاقات بين البلدين، بالإضافة إلى تطورات الأوضاع في غزة.

وأضاف الرئيس السيسي: “اتفقنا على تطوير العلاقات بين مصر والبرازيل في المجالات المختلفة سياسية واقتصادية ثقافية صناعية زراعية”.

وأعلن الرئيس المصري عقد تشكيل لجنة مشتركة على أعلى مستوى بين البلدين لتنسيق أطر التعاون والأهداف التي سيتم تحقيقها من خلال هذه اللجنة، خلال قمة G20 والتي ستعقد لاحقا في البرازيل. 

وتابع السيسي: “المباحثات الثنائية عكست حجم توافق البلدين في المجالات المختلفة وأيضا فيما يخص القضايا الدولية وتوافقنا على أهمية إيقاف إطلاق النار في قطاع غزة وإطلاق سراح الرهائن والمسجونين وإدخال المساعدات إلى القطاع بأكبر حجم ممكن حفاظا على أرواح المدنيين وصولا إلى إطلاق مرحلة ما بعد الحرب من اجل إقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس. 

وفي نهاية كلمته، قال الرئيس السيسي: “لازم أسجل هنا بأن البرازيل اعترفت بالدولة الفلسطينية.. وبرحب بفخامة الرئيس وأشكره على وجوده في مصر وعلى إرادته السياسة في تطوير العلاقات بين البلدين في المجالات المختلفة وتقديري واحترامي لشخصكم وسعيد بالزيارة وهبقا سعيد أكتر بزيارة البرازيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *