الأحد. أبريل 21st, 2024

تم احتجاز الآلاف من سيارات “بورش” و”بنتلي” و”أودي” في الولايات المتحدة، بعدما اكتشف أحد موردي “فولكس فاجن” مكوناً فرعيا صينيا في السيارات مما ينتهك قوانين مكافحة العمل القسري.

المكون الصيني جاء من مصانع تقع في غرب الصين، وفولكس فاجن لم تكن على علم بأصل القطعة.

وتحظر الولايات المتحدة استيراد المنتجات التي تم تصنيعها بالسخرة في منطقة شينجيانج الغربية ومناطق أخرى في الصين بموجب قانون منع العمل القسري للأويجور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *