السبت. نوفمبر 26th, 2022

ناقش رئيس الوزراء، مصطفى مدبولي، مع ممثلي شركة “فورورد إيجيبت” للصناعات الرياضية، المشاركة في تصنيع الكرة الرسمية لمونديال 2022 في قطر.

وأشار مدبولي إلى أن هذا المصنع من الممكن أن يمثل نواة صالحة لإقامة مدينة صناعية متكاملة على أرض مصر للمنتجات الرياضية العالمية، معربا عن استعداد الحكومة لتقديم الدعم والمساندة، لتصبح هذه التجربة قصة نجاح وطنية.

واستعرض رئيس مجلس إدارة شركة “فورورد إيجيبت” للصناعات الرياضية جاسر السيد، أبرز مقومات المصنع وقدراته، حيث أوضح أن الشركة تشارك في تصنيع حصة محددة من كرة القدم الرسمية لبطولة كأس العالم لعام 2022، إلى جانب مصنعين آخرين في دولتين أخريين.

وأضاف أن شركة “أديداس” العالمية اعتمدت مصنع شركة “فورورد إيجيبت”، وقامت بالتعاقد مع الشركة من أجل إنتاج 1500 كرة قدم، بقياسات عالمية، ويعد مصنع الشركة بمصر هو الأول والوحيد المعتمد من شركة “أديداس” العالمية في الشرق الأوسط.

وأشار رئيس مجلس إدارة شركة “فورورد إيجيبت” للصناعات الرياضية، إلى أن مصنع الشركة الذي يقع بمدينة الروبيكي، يمثل أحد مراكز توطين الصناعات الوطنية على أرض مصر، لافتاً إلى أنها تقوم بالتصنيع باتفاق شراكة مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، حيث قامت الشركة بجلب التكنولوجيا والماكينات من باكستان، بالتنسيق مع شركة أديداس العالمية، ونقل الخبرة منها، باعتبارها دولة رائدة في مجال تصنيع كرات القدم، وتم اختيار توقيت افتتاح المونديال لبدء الإنتاج الفعلي.

وأضاف جاسر السيد أن مصنع شركة “فورورد إيجيبت” بمدينة الروبيكي يعمل بطاقة انتاجية تصل لنحو 3.5 مليون كرة قدم سنوياً، وحجم العمالة به 600 عامل، كلهم مصريون، وتم تدريبهم وفق أحدث الأنظمة والخبرات في هذا المجال، إضافة إلى 3 خبراء أجانب، مشيراً إلى أن الاتفاق مع شركة “اديداس” العالمية، نص على توطين الصناعة بشكل تام، ليكون 100% من الانتاج محلياً خلال عام، على أن تقوم شركة “أديداس” بشراء 100% من الانتاج ليتم تصديره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *