السبت. ديسمبر 10th, 2022

رفض حسين فهمي، رئيس مهرجان القاهرة السينمائي الدولي التعليق على حادثة الصلاة على السجادة الحمراء التي أثارت جدلا واسعا في مصر.

وثار جدل كبير في مصر بعدما كتب مدير مهرجان القاهرة السينمائي المخرج أمير رمسيس، على صورة انتشرت بشكل واسع عبر مواقع التواصل لصلاة الجمعة في المهرجان، بضع كلمات تقول: “غزوة السجادة الحمراء”.

جاء ذلك تعليقا على صورة ظهر فيها بعض العمال وعدد من حضور مهرجان القاهرة السينمائي، وهم يؤدون صلاة الجمعة على السجادة الحمراء الخاصة بالمهرجان، وهو ما أثار ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وعاد رمسيس ليصحح ما كتبه وأكد أنه لا يهاجم الصلاة في حد ذاتها، وأنه مؤمن أن الصلاة عماد الدين، لكنه اندهش كثيرا من الإصرار على أدائها على السجادة الحمراء، مشيرا إلى أن المصلين الذي أدوا صلاة الجمعة على “الريد كاربت” يريدون إيصال رسالة تطهير السينما والفن، لكنه يرى أن “السينما طاهرة والفن طاهر لا يحتاج للتطهير، وأن الصلاة على الريد كاربت في مكان بالقرب من مسجد هو أمر مسيء للمهرجان”.

وتابع قائلا: “لكل من أساء فهم التعليق وأخرجه من سياقه وتفسيره وجرح مشاعره الدينية.. أعتذر بشكل مباشر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *