الأثنين. ديسمبر 5th, 2022

اغلقت معظم أسواق الأسهم في الخليج على انخفاض اليوم، مع تراجع أسعار البترول وساد الحذر أوساط المستثمرين قبل بيانات التضخم الأميركية التي ستؤثر في خطط الاحتياطي الفيدرالي.

أنهى مؤشر سوق الأسهم السعودية “تداول”، على أنخفاض بنسبة 1.71% إلى 11212 نقطة، ليسجل أعلى خسائر منذ 26 سبتمبر.

وشهدت جلسة التداول، انهفاضا لجميع قطاعات السوق، بقيادة “التأمين” الذي تراجع بنسبة 3.2%، و”البنوك” 1.95%، و”المواد الأساسية” 1.88%، و”الاتصالات” 1.61%، و”الطاقة” 0.42%.

وشهدت الجلسة تراجعًا لأغلب الأسهم المتداولة، تقدمها “مصرف الراجحي” بأكثر من 1% عند 84.10 ريال (22.9 دولار).

وشملت الخسائر 194 سهمًا، بصدارة “عذيب للاتصالات” الذي هبط بنسبة 9.86%، في حين اقتصرت المكاسب على 17 سهمًا، تصدرها “أميانتيت” بنسبة 9.97%.

تباين اداء الأسواق الإماراتية بنهاية تعاملات اليوم، وسط تراجع غالبية الأسهم القيادية مع اتجاه السيولة للاكتتابات الجديدة.

وانخفض مؤشر سوق دبي المالي بنسبة نقطة واحدة إلى مستوى 3384 نقطة وسط تداولات بلغت قيمتها 293 مليون درهم (79.8 مليون دولار).

وتصدّر سهم “الإمارات للمرطبات” قائمة أكبر الرابحين بنسبة 2.84%، تلاه “دار التكافل” 2.71%، ثم “طيران العربية” 1.9%، و”أملاك” 1.29%، و”ديوا” 0.81%.

وصعد “إعمار العقارية” بنسبة 0.2% عند 6.27 درهم (1.71 دولار)، وبتداولات تجاوزت 12 مليون سهم. 

وجاء سهم “الفردوس القابضة” على رأس الأسهم الخاسرة بنسبة 7.46%، تلاه “تكافل” 3.18%، و”اكتتاب” 2.29%، و”أرامكس” 1.62%، “سوق دبي المالي” 1.27%.

ارتفع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق بواقع 3 نقاط إلى مستوى 10592 نقطة، وسط تداولات بلغت قيمتها 1.4 مليار درهم (381.5 مليون دولار).

وتصدّر سهم “شركة انفيكتوس للاستثمار بي إل سي” قائمة الرابحين بنسبة 4.83%، تلاه “ألفاظبي” 4.59%، ثم “طيران أبوظبي” 3.87%، و”كيو القابضة” 2.92%.

وجاء سهم “المؤسسة الوطنية للسياحة والفنادق” على رأس الخاسرين بنسبة 10%، وأغلق “طاقة” متراجعًا بنسبة 0.8% عند 3.93 درهم (1.07 دولار) بتداولات بلغت 20 مليون سهم، وانخفض “ملتيبلاي” 0.2%.

وبلغت القيمة السوقية لأسهم أبوظبي 2.491 تريليون درهم (678.646 مليار دولار)، مقابل نحو 2.472 تريليون درهم (673.569 مليار دولار)، بمكاسب بلغت نحو 19 مليار درهم (5.2 مليار دولار).

بورصة الكويت اغلقت، على تباين مع هبوط 8 قطاعات يتقدمها الطاقة، وسط تداولات بلغت قيمتها 66.61 مليون دينار (213 مليون دولار).

وتراجع مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 0.5% إلى 8460.44 نقطة، وهبط السوق “العام” بنسبة 0.39% إلى 7541.8 نقطة، كما تراجع المؤشر الرئيسي “50” بنسبة 0.03% إلى 5767.98 نقطة، في حين ارتفع “الرئيسي” بنسبة 0.06% إلى 5603.8 نقطة.

وشهدت الجلسة تراجع 8 قطاعات على رأسها الطاقة بنسبة 0.96%، تلاه (السلع الاستهلاكية) 0.82%، و”صناعية” 0.66%، ثم “منافع” 0.51%، و”بنوك” 0.47%.

وارتفعت 4 قطاعات بقيادة التكنولوجيا الذي صعد بنسبة 0.45%، ثم “خدمات مالية” 0.12%، و”مواد أساسية” 0.08%، و”الخدمات الاستهلاكية” 0.05%.

وتصدّر سهم “الامتياز” القائمة الخضراء بنسبة 3.58%، تلاه “البورصة” 0.98%، ثم “ألافكو” 0.6%، و”الجزيرة” 0.57%، و”القرين” 0.38%.

وجاء سهم “صناعات” على قائمة الأكثر انخفاضًا بنسبة 1.66%، تبعه “أجيليتي” 1.47%، و”استثمارات” 1.07%، و”وطني” 1.06%، و”ميزان” 0.83%.

أغلقت بورصة قطر على تراجع، بضغط من أسهم البنوك والخدمات المالية، وهبط المؤشر العام بنسبة 0.84% إلى 12557.3 نقطة.

وشهدت جلسة التداول تراجع 6 قطاعات يتقدمها البنوك والخدمات المالية بنسبة 1.49%، في حين ارتفع قطاع الاتصالات بنسبة 0.34%.

وتصدر سهم “مجمع المناعي” قائمة الرابحين بنسبة 9.93%، تلاه “مقدام” 2.09%، و”أعمال” 1.71%، و”بنك الدوحة” 0.69%، ثم “فوادافون قطر” 0.53%.

وجاء “الخليج التكافلي” على رأس الخاسرين بنسبة 2.59%، و”كيو إل إم” 2.34%، ثم “كيو إن بي” 1.81%، و”التجاري” 1.38%، و”بنك لشا” 1.21%.

اما مؤشر بورصة مسقط “30” فارتفع بنسبة 0.1% عند مستوى 4428.43 نقطة، وسط صعود الأسهم القيادية ومكاسب جماعية لجميع القطاعات.

وارتفاع المؤشرات القطاعية مجتمعة، وتصدرها الخدمات بنسبة 0.63%، مدفوعًا بارتفاع العنقاء للطاقة القيادي بنسبة 7.5%، وارتفع النهضة للخدمات القيادي بنسبة 2.1%.

وصعد القطاع المالي بنسبة 0.21% مدفوعًا بارتفاع المتحدة للتمويل القيادي بنسبة 3.12 %، وارتفع صحار الدولي بسبة 1.02%، وحدّ من ارتفاع القطاع المالي خسارة سهم ظفار الدولية 4%.

وكانت الصناعة أقل القطاعات ارتفاعًا بنسبة 0.07%، مع صدارة الحسن الهندسية للرابحين بنسبة 36.36%، وارتفع جلفار للهندسة بنسبة 1.16%.

وتصدّر سهم بنك مسقط الأسهم النشطة بالحجم، بتداول 3.69 مليون سهم، بقيمة 1.03 مليون ريال (2.678 مليون دولار).

و أقفل مؤشر البحرين العام، عند مستوى 1,865.84 بارتفاع قدره 0.97 نقطة عن معدل الإقفال السابق وذلك عائد لارتفاع مؤشر قطاع المال وقطاع العقارات، وأغلق مؤشر البحرين الإسلامي عند مستوى 658.74 بارتفاع قدره 1.32 نقطة.

وتركز نشاط المستثمرين في التداول على أسهم قطاع المال إذ بلغت قيمة أسهمه المتداولة ما نسبته 60.21% من القيمة الإجمالية للأوراق المالية المتداولة.

وصعد قطاع المال مع ارتفاع سهم “بنك السلام” 1.06%، ومجموعة “جي إف إتش المالية” 0.78%، و”البحرين الوطنية القابضة” 6.24%، وقاد “عقارات السيف” صعود قطاع “العقارات” بعد ارتفاعه 2.58%.

و أغلقت البورصة المصرية على تباين، وسط مشتريات عربية ومبيعات محلية وأجنبية، مع ضعف لمعدلات السيولة.

وهبط المؤشر الرئيسي (EGX30) بنسبة 0.21%، ليغلق عند 11756 نقطة، في حين ارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة (EGX70) متساوي الأوزان بنسبة 0.95% إلى 2231 نقطة.

وصعد المؤشر الأوسع نطاقًا (EGX100) متساوي الأوزان 1.32% إلى 3275 نقطة، في حين ارتفع المؤشر متساوي الأوزان (EGX50) بنسبة 1.89% ليغلق عند 2092 نقطة.

وزاد رأس المال السوقي بنهاية تعاملات اليوم نحو 4 مليارات جنيه (165.3 مليون دولار)، ليصل إلى 782 مليار جنيه (32.3 مليار دولار).

واتجهت تعاملات المستثمرين المصريين إلى البيع بصافي 16 مليون جنيه (66 ألف دولار)، وبلغ صافي مشتريات العرب 33.9 مليون جنيه (1.4 مليون دولار)، وصافي مبيعات العرب 17.9 مليون جنيه (740 ألف دولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *