الأثنين. ديسمبر 5th, 2022

هلا مشاركتها في مؤتمر المناخ في شرم الشيخ اكدت مديره صندوق النقد الدولي ، كريستالينا جورجيفا، وجود حاجة للوصول بمتوسط سعر انبعاثات الكربون إلى 75 دولارا للطن على الأقل على مستوى العالم بنهاية 2030، حتى تنجح أهداف المناخ العالمية.

وتعتمد فكرة شراء أرصدة الكربون على احتساب إجمالي الانبعاثات للمنشآت، ثم تخصيص أموال لمن يمكنهم القيام بأنشطة تعوّض أثرها من الناحية البيئية، وذلك عبر أسواق وبورصات الكربون.

وأضافت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، إن وتيرة التغيير في الاقتصاد الفعلي لا تزال “بطيئة للغاية”.

وأوضحت جورجيفا “إذا لم نقم بتسعير الكربون بصورة يمكن توقعها على مسار يقودنا إلى سعر 75 دولارا لطن الكربون في المتوسط على الأقل في عام 2030، فإننا ببساطة لن نقدم حافزا للشركات والمستهلكين على التحول”.

ومع أن بعض المناطق مثل الاتحاد الأوروبي تحدد سعرا أعلى من هذا المستوى للكربون،إذ أن السعر الرئيسي في الاتحاد الأوروبي هو 76 يورو (76 دولار) للطن تقريبا، ترى مناطق أخرى مثل ولاية كاليفورنيا الأمريكية أن تباع مخصصات الكربون بأقل من 30 دولارا للطن، وهناك مناطق أخرى لا تحدد سعرا على الإطلاق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *