السبت. نوفمبر 26th, 2022

اتم ايلون ماسك، أغنى رجل في العالم، صفقته البالغة 44 مليار دولار للاستحواذ على تويتر، و بدا على الفور في إعادة بناء الشركة وفقا لرؤيته، وطرد المديرين التنفيذيين و على راسهم الرئيس التنفيذي باراك اجراوال.

و يخطط ماسك لفصل 75% من موظفي تويتر.

و انتقد ماسك سياسات تعديل المحتوى على المنصة متهمًا موظفيها بـ “الانحياز القوي للجناح اليساري.

و ينوي ماسك القيام بالعديد من التغييرات على الموقع، بما في ذلك فرض رسوم رمزية، وتقليل عدد الحسابات المزيفة والبريد العشوائي من الموقع، وتغيير خوارزمية المحتوى لتعزيز “حرية الكلام”، وتخفيف قواعد الإشراف وإضافة عنصر زر التحرير لجميع المستخدمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *