السبت. ديسمبر 10th, 2022

قال وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن انه قبل عام تقريبا، أطاح الجيش السوداني بالحكومة التي يقودها المدنيون وقوّض التطلعات الديمقراطية للشعب، و حان الوقت الآن لإنهاء الحكم العسكري.

وأكد أن واشنطن تواصل دعمها للآلية الثلاثية للأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي و”ايجاد “، ومساعيها نحو التوصل لحل وتشكيل حكومة مدنية في البلاد.

وأشار بلينكن إلى أن تشكيل حكومة مدنية جديدة في البلاد هو المفتاح لاستئناف المساعدات الدولية.

وتواصل القوى السياسية في السودان حاليا مشاورات من أجل التوصل إلى صيغة بشأن تشكيل حكومة مدنية، فيما تتواصل المظاهرات الداعية إلى إنهاء الحكم العسكري في البلاد.

وجاء البيان الأمريكي في الوقت الذي حشد فيه السودانيون قواهم لإحياء ذكرى الاحتجاجات ضد إجراءات قائد الجيش بحل حكومة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، وهي الإجراءات التي وصفها بأنها تصحيحية، فيما اعتبرتها المعارضة المدنية والمجتمعان الدولي والإقليمي انقلابا عسكريا على الحكومة المدنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *