السبت. ديسمبر 10th, 2022

قالت رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس عن نفسها انها “المقاتلة لا المستسلمة”، حيث تواجه معارضة قاسية وغضب عارم في صفوف حزبها المحافظين، بسبب خطتها الاقتصادية الفاشلة.

و حضرت تراس، أول جلسة استجواب في البرلمان منذ أن ألغى وزير المالية الجديد جيريمي هانت حزمة تخفيضات ضريبية للأغنياء كانت حكومتها الجديدة كشفت عنها قبل أقل من شهر.

واعتذرت تراس للبرلمان، واعترفت بأنها ارتكبت أخطاء خلال فترة رئاستها القصيرة لحكومة المملكة المتحدة. و هتف بعض النواب خلال كلمة تراس “قدمي استقالتك.

ووسط صيحات الاستهجان، قالت تراس: “أنا مقاتلة ولست مستلمة،لقد اتخذت خطوات وفقا لمصلحتنا الوطنية، لضمان الاستقرار الاقتصادي.. لقد قمنا بالإيفاء بما وعدنا به فيما يتعلق بضمان أسعار الطاقة، والتأمين الوطني”.

و قالت عن زعيم حزب العمال كير ستامر انه ليس لديه أي فكرة أو خطة أو بديل”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *