الخميس. أكتوبر 6th, 2022

اعلن رئيس صربيا ألكسندر فوتشيتش إن وزارة الداخلية في بلاده، ستصدر في غضون المهلة الزمنية التي حددها القانون قرار حظر مسيرة “فخر المثليين” في بلجراد بسبب خطر اندلاع اضطرابات.

و كان الرئيس فوتشيتش قد اعلن عن إلغاء تنظيم المظاهرة الأوروبية للمثليين “يوروبرايد” التي تجري كل سنة بإحدى مدن القارة في سبتمبر، والتي كانت مقررة هذا العام في بلجراد في أحد الأيام بالفترة من 12 إلى 18 سبتمبر، مبررا ذلك خصوصا بـ”الأزمة الصعبة” في كوسوفو.

الكنيسة الأرثوذكسية الصربية، كانت قد دعت الرعية إلى صلاة جماعية في أكبر كنيسة في بلجراد ، كنيسة “القديس سافا”، يوم الأحد 11 سبتمبر، دفاعا عن القيم التقليدية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.