السبت. سبتمبر 24th, 2022

تنوي وزارة الداخلية الفرنسية طرد المزيد من الأئمة المغاربة الذين يعملون بشكل قانوني في الجمهورية، وذلك في أعقاب “تنفيذ خطة ماكرون” لمواجهة “الانفصالية الاسلاموية.

و أكد وزير الداخلية الفرنسي، جيرالد دارمانين، أن هذه الخطة الطارئة تستهدف ما لا يقل عن 100 شخص من جنسيات مختلفة، بمن فيهم المغاربة

و ذكر وزير الداخلية الفرنسي: “إن الحصول على الجنسية الفرنسية والإقامة في هذا البلد لسنوات لا يعني أننا سنتسامح مع المتطرفين”، مضيفا: “سنعمل على طردهم ولنا لائحة جاهزة بأسمائهم”.

وتشير الصحف الفرنسية إلى أن “قرار أعلى محكمة إدارية طرد الإمام المغربي حسن إيكويسين سيسمح الآن للسلطات بتقييم قضايا أخرى لزعماء دينيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.