السبت. أكتوبر 1st, 2022

اثارت صورة طفل يذاكر على ضوء مصباح شارع ضجة كبيرة في مصر، بعد أن قيل إنه تم قطع الكهرباء عن منزله وسحب العداد لعدم سداد الفاتورة بعد عدة أشهر بعد وفاة والده.

في حين أنه تم كشف حقيقة هذه الصورة ، حيث تبين أن الصورة لطفل هندي من سكان مدينة فيروز أباد.

الصورة تأتي ضمن حملة تقودها هيئة “EESL- خدمات كفاءة الطاقة المحدودة”، التي كانت تحتفل بتوصيل الإنارة لشوارع المدينة، إذ كانت الهيئة قد نشرت الصورة معلقة عليها بالقول: “لقد أثرت “SLNP” بشكل إيجابي على حياة هؤلاء السكان، ومن خلال توفير الإضاءة لهم وضمان رؤية واضحة، يمكن رؤية صبي صغير في فيروز أباد وهو يدرس تحت ضوء مصباح الشارع .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.