السبت. سبتمبر 24th, 2022

أكدت صحيفة “واشنطن بوست” أن الكثيرين في الولايات المتحدة يعتقدون أن البلاد تتجه إلى حرب أهلية، في ظل التهديدات لعدد من المسؤولين التي تثير قلقا متزايدا

وأضافت أن “الكثيرين في البلاد يتمسكون بفكرة أن هذه المواجهة إما حتمية أو ضرورية”.

وأشارت إلى أن “هناك تنوعا كبيرا في الأصوات بما في ذلك سياسيون من الحزبين الديمقراطي والجمهوري، فضلا عن الأكاديميين الذين يدرسون الحروب الأهلية والمتطرفين من كلا الجانبين”.

وأضافت أن “موجة التهديدات ضد مسؤولي مكتب التحقيقات الفيدرالي والقضاة والمسؤولين، بما في ذلك بعد عمليات التفتيش المفاجئة للرئيس السابق دونالد ترامب،

بالإضافة إلى خطاب المتطرفين اليمينيين، تثير القلق في سياق المخاوف المتزايدة من اندلاع حرب أهلية”.

ولفتت إلى وجود معسكرات التدريب حيث يتدرب المتطرفون المسلحون بالسلاح لمعارضة حكومتهم” وإلى استطلاعات الرأي التي تظهر أن العديد من الأمريكيين “يتوقعون صراعا عنيفا” كمخاوف.

واستشهد بكلمات ستيفن مارش الذي يعتقد مع عدد من المحللين الآخرين أن المرحلة الساخنة من الحرب الأهلية “التي من المحتمل أن تشمل تفجيرات واغتيالات وهجمات على وكالات ومسؤولين فيدراليين، قد تصبح حتمية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.