الأحد. أغسطس 14th, 2022

عدّل الاتحاد الأوروبي العقوبات التي فرضها سابقًا لحظر مبيعات البترول الروسية للدول غير الأعضاء وسط ارتفاع أسعار البترول لمستويات قياسية، وزيادة المخاوف بشأن توفير احتياجات فصل الشتاء.

و اتفقت دول الاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع على تعديل العقوبات المفروضة على البترول الروسي، حتى تتمكن شركتا روسنفت و جازبروم المملوكتان للدولة من شحن البترول إلى دول غير أعضاء في الاتحاد.

كما وافق الاتحاد في الوقت نفسه على منح إعفاء مؤقت للبترول المنقول عبر خطوط الأنابيب إرضاءً للمجر التي هدّدت باستخدام الفيتو في حين يقتضي تمرير القرار موافقة جميع الاعضاء.

لم يفرض الاتحاد الأوروبي أيّ عقوبات على الحبوب والبذور والأسمدة المنتجة في روسيا، كذلك لم يُحظر الغاز إلا أن روسيا خفضت الإمدادات بصورة كبيرة ردا على عقوبات الغرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.