الثلاثاء. يوليو 5th, 2022

ارتفع معدل التضخم في بريطانيا إلى 9% في أبريل مقابل 7% في مارس، مسجلًا أعلى مستوى له منذ 40 عامًا.

وذكرت هيئة الإحصاءات الوطنية البريطانية أن الارتفاع هو الأسرع وتيرة منذ 1989.

وتراجع الجنيه الإسترليني بعد صدور البيانات بنسبة 0.4% مقابل الدولار.

وسجل مؤشر FTSE 100 في بورصه لندن انخفاضا بنسبه 0.25%.

و قال وزير المالية، ريشي سوناك، ان أرقام التضخم القياسية سببها ارتفاع اسعار الطاقه نتيجه الحرب في أوكرانيا.

وقال سوناك: “لا يمكننا أن نحمي المواطنين كليًا من هذه التحديات العالمية لكننا نوفر دعمًا كبيرًا حيث نحن قادرون على ذلك ونحن جاهزون للتحرك أكثر”.

وأظهر مسح أن اثنين من كل ثلاثة في بريطانيا أوقفوا استخدام التدفئة وأن نصف البريطانيين تقريبًا رشدوا رحلاتهم بالسيارة كما ألغى ربعهم وجبات طعام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.