الأحد. مايو 22nd, 2022

انخفضت أسواق الأسهم الأميركية لليوم الثاني على التوالي، مع توقع المستثمرين لاحتمال تشديد الاحتياطي الفدرالي لسياساته المالية ورفع معدلات الفائدة بمعدل أكثر مما كان متوقعا.

وتهدف الخطوة لكبح جماح أكبر ارتفاع في التضخم في الولايات المتحدة منذ 40 عام لكنها قد تؤدي ذلك إلى حدوث ركود، ما دفع المؤشرات الرئيسية إلى أدنى مستوياتها في أكثر من شهر.

  • وواصلت الأسهم انخفاضها في نهاية الأسبوع يوم الجمعة، مع انخفاض مؤشر داو جونز الصناعي 979 نقطة، أو 2.8%، إلى 33813 نقطة، في حين انخفض مؤشر S&P 500 بنسبة 2.7% إلى 4276، وناسداك لشركات التكنولوجيا 2.6%.
  • وًتصدرت مجموعة من أسهم الرعاية الصحية التي سجلت أرباحًا بعد إغلاق السوق، الخميس، خسائر السوق يوم الجمعة، مع هبوط أسهم HCA Holdings و Intuitive Surgical و Universal Health Services بنسبة 18% و13% و12.5% على التوالي.

و قد اعلن رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول انه من المناسب من وجهة نظري أن نتحرك بسرعة أكبر قليلا، فيما يتعلق برفع معدل الفائدة، وهو ما أدى إلى تراجع الأسهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.