الثلاثاء. سبتمبر 27th, 2022

رحل الكاتب والروائي المصري الكبير، مجيد طوبيا، في ساعة مبكرة من صباح الخميس عن عمر يناهز 84 عاما

وقد ولد طوبيا في 25 مارس عام 1938 في المنيا، حيث حصل على درجة البكالوريوس في الرياضة والتربية من كلية المعلمين في القاهرة عام 1960، ثم على دبلوم معهد السيناريو عام 1970، ودبلوم الدراسات العليا للإخراج السينمائي من معهد السينما بأكاديمية الفنون في القاهرة.

وحصل مجيد إسحق طوبيا على وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى عام 1979، وجائزة الدولة التشجيعية في الآداب من المجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية في نفس العام، بالإضافة إلى جائزة الدولة التقديرية عام 2014.

وقد قدم طوبيا الكثير من الإبداعات في مجال السينما والرواية والأدب، وتعد من أبرز إبداعاته لشاشة السينما فيلم “أبناء الصمت” من إخراج، محمد راضي، وفيلم “حكاية من بلدنا”، إخراج، حلمي حليم، وفيلم “قفص الحريم”، إخراج، حسين كمال، كما قدم العديد من الروايات الناجحة من بينها “تغريبة بني حتحوت إلى بلاد الشمال” و”تغريبة بني حتحوت إلى بلاد الجنوب” و”الوليف” و”عذراء الغروب”، كما قدم عددا من القصص أهمها “فوستوك يصل إلى القمر”، و”خمس جرائد لم تقرأ” و”الأيام التالية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.