الأثنين. مايو 16th, 2022

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، إن الأمريكيين يواجهون ارتفاعا في أسعار موارد الطاقة بسبب ما وصفه”حرب بوتين” التي جعلت معروض البترول ينخفض والأسعار ترتفع.

وأعلن بايدن انه من أجل “تخفيف ألم الأسر الأمريكية، سيبذل كل ما في وسعه لـمساعدة العائلات الأمريكية التي تدفع المزيد من أموالها نتيجة العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وأضاف أن الخطة الأمريكية تقوم على “التخلص من التبعية في مجال الطاقة وتسريع تطوير الطاقات النظيفة”، مضيفا أنه أمر بالإفراج عن مليون برميل يوميا من الاحتياطي الفيدرالي البترولي لمدة 6 أشهر.

ودعا بايدن الكونجرس إلى أن يجعل الشركات تدفع رسوما على الآبار البترولية الفيدرالية، و قال إننا لا نريد لشركات البترول أن تزيد أرباحها على حساب الأمريكيين.

كما أمر الرئيس الأمريكي بـتفعيل قانون الإنتاج من أجل ضمان استمرارية سلاسل الإنتاج، منوها بالدول الحليفة التي تقوم أيضا بالإفراج عن احتياطاتها البترولية من أجل خفض أسعار المحروقات.

وقال إنه يتطلع لرؤية حجم البترول الذي سيسحبه حلفاؤنا من احتياطاتهم وأتوقع أن يكون ما بين 30 و50 مليون برميل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.