الأحد. مايو 22nd, 2022

السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي استقبل
‏المهندس/ فرناندو ماتوس وزير الزراعة والثروة الحيوانية والسمكية بدولة الأوروجواى وبحث معه سبل زيادة التعاون الزراعي بين البلدين
وذلك بحضور ‏أدريانا ليسيديني سفيرة اروجواي في القاهرة والسفير اشرف منير مساعد وزير الخارجية المصري لشئون أمريكا اللاتينية والدكتور سعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية بوزارة الزراعة
‏وخلال الإجتماع أكد القصير أن العلاقات بين مصر واروجوي تاريخية وعميقة وهناك تعاون في مجالات عديدة كما أن هناك رغبة كبيرة في زيادة التبادل الزراعي ودفع الميزان التجاري بما يحقق المصالح المشتركة للشعبين ،
‏القصير استعرض خلال اللقاء النهضة الزراعية التي شهدتها مصر مؤخرا وأكد أن الصادرات الزراعية المصرية حاليا تغزو أسواق العالم وعليها طلب متزايد من معظم الدول مشيرا ‏إلى استعداد مصر لتلبية احتياجات السوق في اوروجواي من المنتجات الزراعية المصرية ،
‏وقال القصير ان ‏الاجتماع أيضا التعاون في مجال إنتاج تقاوي الفول الصويا كما تناول أيضا إمكانية قيام القطاع الخاص المصري بإنشاء مزارع بحثية واستثمارية للانتاج الحيواني في اوروجواي تحت مظلة التعاون المشترك بين البلدين كما بحث مع نظيره الاوروجواني التعاون في مجال التدريب وبناء القدرات واستخدام التكنولوجيا الحديثة في الزراعة
‏واتفق الوزيران على توقيع مذكرة تفاهم في مجال الصحة الحيوانية مع تشكيل لجنة فنية من الخبراء في البلدين لتحديد أولويات ومجالات التعاون
‏من ناحيته أعرب وزير الزراعة الاوروجواني عن سعادته باللقاء وقال إن العلاقات مع مصر تمتد إلى 90 عاما كما أعرب عن تطلعه في زيادة التبادل التجاري والاستثمارات بين البلدين مشيرا إلى أن حكومة بلاده توفر كافة الضمانات للمستثمرين الأجانب
‏كما وجه الشكر “للقصير” على إرسال بعثة بيطرية مصرية للاوروجواي لاعتماد بعض المجازر البيطرية ومنشآت منتجات الالبان
‏في نهاية الاجتماع أتفق الوزيران توقيع اتفاق اطاري للتعاون بين البلدين وعقد اجتماع بين رجال الأعمال والمستثمرين في مصر واروجوي لتحديد مجالات العمل وتبادل الزيارات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.