السبت. نوفمبر 26th, 2022

أكد الفريق “عبد المنعم التراس” رئيس الهيئة العربية للتصنيع ،أهمية تنفيذ توجيهات الرئيس”عبد الفتاح السيسي” بتعزيز كافة الجهود لتحويل المركبات وتشغيلها للعمل بالغاز الطبيعي، مشيرا إلي تعزيز قدراتنا التصنيعية وتوطين التكنولوجيا الحديثة في هذا المجال وفقا لأحدث آليات الثورة الصناعية الرابعة والتحول الرقمي.

جاء هذا خلال توقيع بروتوكول تعاون بين العربية للتصنيع وشركة “كاربون” القابضة، وشركة “وودلاندز” لخدمات الطاقة،
الإماراتيين، وبحضور المهندس “اسامة كمال ” وزير البترول الأسبق، نائب رئيس مجموعة “كاربون” القابضة.

في هذا الصدد، أوضح “التراس” أننا نستهدف بهذا التعاون تعميق التصنيع المحلي لمحطات “Woodserv” المتكاملة لتموين السيارات والحافلات والمناطق النائية بالغاز الطبيعي المضغوط، مشيدا بالخبرات الفنية والتكنولوجية المتطورة لشركة “كاربون” القابضة، وشركة “وودلاندز” لخدمات الطاقة.

وأشار “التراس” أنه أتفق على زيادة نسب المكون المحلي بشكل تدريجي لتصل الي ٧٠٪ للوحات التحكم والخزانات ومجموعة التوزيع ومجموعة الضواغط”Compressors” ، لتوفير نفقات استيراد المكونات التي تدخل في هذه الصناعة ، والعمل علي خفض الواردات وتوطين هذه الصناعة بما يسهم في تعزيز خطة الدولة لتشغيل وتحويل المركبات للعمل بالغاز الطبيعي .

وأضاف أنه تم الإتفاق علي الإستفادة من المواد والمعدات التي تنتجها العربية للتصنيع ، لتصميم وتصنيع مشتملات تقنيات هذه الصناعة، وفقًا لمعايير الجودة العالمية وبأسعار السوق التنافسية.
وذكر “التراس” أن مجالات التعاون تستهدف تلبية احتياجات السوق المحلية ،والتوسع مستقبلا للأسواق الأفريقية والعربية .

من جانبه،أكد السيد “أحمد الخراشي” المدير التنفيذي لشركة “كاربون” القابضة أن السوق المصري أصبح جاذبا للإستثمارات الإماراتية ، مشيدا بالدور المحوري الذي تلعبه الهيئة العربية للتصنيع في إدخال أحدث تكنولوجيات الإنتاج للصناعة المصرية وتعميق التصنيع المحلي وفقاً لمعايير الجودة العالمية.

وبدوره أشار السيد “عبد الله المزروعي” رئيس مجلس إدارة شركة “وودلاندز” لخدمات الطاقة،إلي أهمية التعاون مع العربية للتصنيع لتعميق التصنيع المحلي وتوطين التكنولوجيا الحديثة في مجال استخدامات الغاز الطبيعي ومستلزماتها في المركبات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *