الأربعاء. يوليو 6th, 2022

تجري اليوم فعاليات نموذج محاكاة مجلس حقوق الإنسان الدولي التابع لمنظمة الأمم المتحدة “UNHRC”، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، ضمن الفعاليات الرئيسية لليوم الثاني من منتدى شباب العالم، في مدينة السلام “شرم الشيخ”.
يشارك مجموعة شباب من مختلف الجنسيات في نموذج المحاكاة، من خلال جلسة خاصة بعنوان “تداعيات جائحة كورونا على التمتع بحقوق الإنسان”، حيث تستهدف المحاكاة هذا العام الوصول إلى مجموعة من التوصيات المُقدمة من المشاركين في منتدى شباب العالم على مرأى ومسمع من العالم أجمع، وذلك إيمانًا بأهمية التعبير عن أصوات الشباب وإيصالها إلى المجتمع الدولي.
ويشارك في المحاكاة هذا العام 115 شاب من مختلف الجنسيات لتمثيل 47 دولة أعضاء مجلس حقوق الإنسان الدولي التابع لمنظمة الأمم المتحدة، بالإضافة إلى ثماني دول من الدول المُراقبة بالمجلس، فضلًا عن تمثيل 15 من المشاركين للمنظمات غير الحكومية، وخمسة مشاركين لتمثيل المجالس القومية، بالإضافة إلى رئيس المجلس والمفوض السامي لحقوق الإنسان والسكرتارية.
افتتح السيد رئيس المجلس الفاعليات، موضحًا عنوان الجلسة والغرض منها والدول التي تقدمت بها، ثم أعطى الكلمة للمفوضة السامية لحقوق الإنسان، التي أشارت إلى الدور الذي تقوم به مفوضية حقوق الإنسان في سبيل الحفاظ على حقوق الإنسان الأساسية أثناء جائحة كورونا.
ثم أعطى رئيس الجلسة الكلمة للسادة رؤساء المجموعات داخل المجلس، ثم الدول الأعضاء والمراقبين، وأخيراً المنظمات غير الحكومية والمجالس القومية.
والجدير بالذكر، أن إدارة منتدى شباب العالم اتخذت كافة السبل والإجراءات التي من شأنها مُحاكاة القاعة الأصلية لمجلس حقوق الإنسان الدولي التابع لمنظمة الأمم المتحدة في “جنيف”، كما تم عقد ورش تحضيرية لتدريب المشاركين في المحاكاة على مدار يومين كاملين على كل ما يخص مجلس حقوق الإنسان والقواعد الإجرائية داخل المجلس، وكيفية كتابة الكلمة الخاصة بكل ممثل دولة، والتقيد بالمدة الزمنية المخصصة له من رئيس الجلسة، فضلًا عن كيفية كتابة مسودة القرار والتصويت عليه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.