الثلاثاء. يناير 25th, 2022


أفادت تقارير وارده من شبكة مجاهدي خلق داخل إيران، أن 25 حركة احتجاجية على الأقل نفذتها فئات مختلفة من الشعب الإيراني ضد استبداد نظام الملالي يوم الاثنين الأول من نوفمبر.
وامتدت الاحتجاجات، إلى موظفي قضاء النظام، الذين نظموا أيضًا احتجاجات متزامنة في ما لا يقل عن 22 مدينة إيرانية، للمطالبة برفع الحد الأدنى للأجور.
كما دخل عمال البتروكيماويات في ماهشهر يوم الاثنين في إضراب لليوم الثاني على التوالي احتجاجا على تدني رواتبهم.
وفي زنجان بشمال غرب إيران، نظمت مجموعة من المواطنين تجمعًا احتجاجيًا للاعتراض على فقدان المياه والكهرباء. كما نظم خاسرو أموالهم من قبل شركة ”ريكان“ لإنتاج السيارات تجمعًا احتجاجيًا على نهب الشركات التابعة للنظام لممتلكاتهم.
يذكر أن ما لا يقل عن 20 حركة احتجاجية جرت في إيران يوم الأحد 31 اكتوبر.
تجمعات احتجاجية لموظفي قضاء نظام الملالي في أكثر من 22 مدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *