الجمعة. يناير 28th, 2022

تقدم مريم أبو زهرة (13 عاما)، حفيدة الفنان الكبير، عبد الرحمن أبو زهرة، حفلاً موسيقياً في بودابست، بمصاحبة أوركسترا بانون الفيلهارموني، قيادة المايسترو/ جيلبرت فارجا.

يقام الحفل في القاعة الكبرى لأكاديمية فرانز ليست التاريخية، الحفل اقيم تخليدا لذكرى عازف الكمان المجري الشهير، تيبور فارجا (1921-2003)، وهو عازف كمان وقائد أوركسترا ومعلّم موسيقي شهير ابتكر وطوّر طرقاً تربوية لتدريس الآلات الوترية، وكان من بين أعضاء هيئة التدريس بكونسيرفاتوار ديتمولد، أحد أهم المؤسسات الأكاديمية لتعليم الموسيقى في ألمانيا، وهو أيضاً والد جيلبرت فارجا قائد الأوركسترا لهذا الحفل.

ولدت مريم أبو زهرة في 24 يوليو 2008، وترعرعت في عائلة موسيقية، لعازفين محترفين لآلة البيانو هما، نورا إيمودي، وأحمد أبو زهرة، وبدأت العزف في سن الثالثة، لتلحق بأختها الكبرى أميرة، و هي عازفة كمان واعدة.

وفي سبتمبر 2012، أصبحت مريم طالبة في فصل الكمان لألكسندر جافريلينكو، بمدرسة الموسيقى في مانهايم، وفي الرابعة عزفت في عدد من الفعاليات الموسيقية المحلية، ثم ظهرت مع الأوركسترا في السادسة من عمرها، حينما عزفت كونشيرتو شارل دي بيريو للكمان والأوركسترا بمصاحبة أوركسترا مانهايم للحجرة بقيادة يورجن فايسر.

حصلت مريم على الجائزة الأولى في مسابقة يوجند موزيتسيرت في ألمانيا، وقامت بالعزف في عُمان والدنمارك وشنغهاي وقاعة برلين الفيلهارمونية ومركز لينكولن في نيويورك، وبودابست أرينا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *