الجمعة. يناير 21st, 2022

أعلن عضو فريق المفاوضين الإثيوبيين بشأن سد النهضة بأن بلاده ستوقع على اتفاقية مع مصر والسودان فقط في حالة تأمين مصالحها الوطنية والتنموية المتعلقة بالاستفادة من مواردها المائية.

و شدد المفاوض إبراهيم إدريس على أن إثيوبيا لن تقوم بالتوقيع على أي اتفاقية لها إمكانية تأثير فى التنمية المستقبلية.

و قال ابراهيم، إن إثيوبيا دائما جاهزة للاستفادة العادلة لنهر النيل بالرغم من كونها من أكبر المساهمين بنسبة 86%.

وبخصوص الحل النهائي، ذكر إبراهيم بأن الطريق الوحيد للحل النهائي هو المفاوضات الجارية و”وقف تدويل وتسيس القضية والمجيء بحلول ذكية تتفادى تجاهل الواقع”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *