الأثنين. يناير 24th, 2022

أعلنت شركة لوفتهانزا أن مجلس إدارتها وافق على إصدار 597.7 مليون سهم جديد، وستمتد فترة الاكتتاب من 22 سبتمبر إلى 5 أكتوبر.

و تنوي الشركة زيادة رأسمالها 2.5 مليار دولار (2.14 مليار يورو) واستخدام العائدات لسداد جزء من مدفوعات حزمة الإنقاذ الحكومية التي تلقتها خلال جائحة كورونا.

و أعلنت الشركة أن اتحاد 14 مصرفً سيتحمل تكاليف الصفقة التي تهدف إلى تحسين مركزها، بدعم من الصناديق التي تديرها شركة Blackrock.

حصلت شركة لوفتهانزا على حزمة إنقاذ بقيمة 10.55 مليار دولار (9 مليارات يورو) في بداية جائحة كوفيد-19 عندما اضطرت إلى إيقاف أسطولها وتكبدت خسائر كبيره.

ويؤدي سداد حزمة الإنقاذ إلى تحرير الشركة من الشروط التي طبقتها المفوضية الأوروبية للموافقة على الصفقة، مثل حظر توزيعات الأرباح ومكافآت الإدارة و عدم شراء أكثر من 10% من أسهم شركة طيران منافسة.

سجلت لوفتهانزا خسارة صافية وصلت إلى 886.4 مليون دولار في الربع الثاني من هذا العام، فقد أدى تخفيف قيود السفر إلى عودة الركاب، مقارنة بالخسارة البالغة 1.75 مليار دولار التي تكبدتها في نفس الفترة من العام الماضي في ظل قيود السفر بسبب جائحة كوفيد-19.

وتتوقع لوفتهانزا أن تعمل، العام الحالي، بنسبة 40% فقط من سعة ما قبل الجائحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *