الأثنين. يناير 24th, 2022

تعمل روسيا على تصميم بندقية قنص تمتلك مواصفات قياسية وتستخدم طلقة من أعيرة حلف الناتو. وبمقدور البندقية إطلاق النار إلى مسافة تتراوح بين 2500 و3000 متر.

وستبدأ اختبارات البندقية مطلع 2022, و قال مكسيم بايميتوف كبير المصممين في الشركة المصنعة أن البندقية ستستخدم طلقات تستخدمها بلدان الناتو وهي 50 bmg بعيار 12.7 × 99 ملم. وقال إن البندقية كان يفترض أن تصمم لتصديرها إلى بلدان أخرى، لكنها لفتت أنظار أجهزة الأمن الروسية، مع العلم أن بنادق القنص الروسية لا تصيب الأهداف بدقة فائقة إلا على مسافة 1600 متر.

وقال، إن القناصين سيستطيعون إصابة الأهداف بالرماية الدقيقة على مسافة نحو 2500 متر. وأضاف إن أحدا في روسيا والعالم لا ينتج سلاحا من هذا النوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *