الثلاثاء. يناير 18th, 2022

ارتفعت أسعار المستهلك في لبنان خلال شهر يوليو 2021 بنسبة 123.43% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي 2020، مع تفاقم الأزمة التي يعيشها لبنان

يتزامن الارتفاع الكبير في الأسعار مع الرفع الجزئي لدعم الوقود في يونيو والانخفاض القياسي لليرة اللبنانية أمام الدولار في يوليو/ تموز أعقبه رفع الدعم عن أكثر من 1500 دواء مستورد ومصنع محليا.

و كان اعلى معدل تضخم سنوي 157.86% في مارس 2021. ولا يغطي مركز الإحصاء المركزي اللبناني بيانات التضخم، إلا من يناير 2008.

كانت الأسعار في يوليو أعلى بنسبة 24% مقارنة بالشهر السابق.

تكاليف النقل ارتفعت بنحو 253% على أساس سنوي في يونيو ، مسجلة أعلى رقم للتضخم، وجاءت الزيادة نتيجة الإلغاء الجزئي لدعم الوقود، حيث بدأ مصرف لبنان في تمويل واردات البترول بسعر صرف 3900 ليرة لبنانية بدلاً من السعر الرسمي البالغ 1.507.5 ليرة للدولار.

ذكرت الوكالة الحكومية أن أسعار المواد الغذائية والمشروبات غير الكحولية ارتفعت بنسبة 248%، بينما ارتفعت أسعار المطاعم والفنادق بنسبة 246%. و ارتفعت أسعار الملابس والأحذية بنسبة 184%. و قفزت أسعار المفروشات والمعدات المنزلية وأعمال الصيانة المنزلية العادية بنسبة 179%.

بعد الرفع الجزئي لدعم الأدوية، ارتفعت خدمات الرعاية الصحية بشكل حاد، بنسبة 179% في يوليو على أساس سنوي.

كان التضخم في قطاعي الاتصالات والتعليم منخفضا نسبيًا مقارنة بالقطاعات الأخرى، حيث ارتفعا بنسبة 34% و11% على التوالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *