الجمعة. يناير 21st, 2022

اتسعت الفجوة بين العرض والطلب في المنازل بالولايات المتحدة، و وصل الفارق إلى 5.24 مليون منزل، بزيادة قدرها 1.4 مليون عن عام 2019، حيث زاد عدد الأسر الأميركية بحوالي 12.3 مليون في الفترة من يناير 2012 إلى يونيو 2021، ولكن تم بناء 7 ملايين منزل جديد فقط خلال الفترة.

بناء المنازل يعمل بأبطأ وتيرة منذ عام 1995 بسبب النقص الحاد في العمالة، كما دفعت اضطرابات سلسلة التوريد العام الماضي أسعار مواد البناء إلى مستوى أعلى، كما ارتفع الطلب الناجم عن الوباء، وارتفعت أسعار الأراضي أيضا.

شكّلت المنازل التي يبلغ متوسط قيمتها 300 ألف دولار، والتي تعتبر متوسطة التكلفة، 32% من مبيعات المباني في النصف الأول من عام 2021، بانخفاض عن 43% خلال الفترة نفسها من عام 2018، أي قبل الوباء.

و قفزت أسعار المنازل في العالم بأعلى وتيرة منذ عام 2005، في ظل وجود اسعار فائدة منخفضة، ونقص عدد المنازل وزيادة الطلب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *