الأثنين. يونيو 17th, 2024

أعلن الرئيس المدير العام لشركة “سوناطراك” الوطنية الجزائرية توفيق حكار، انتهاء الدراسات التقنية الخاصة بمشروع خط الغاز الجزائري النيجيري لتموين أوروبا

وأشار إلى أن فكرة المشروع قديمة وبدأت بالتعاون بين دول المنطقة وهي نيجيريا والنيجر والجزائر.

وأوضح حكار أن تنفيذ المشروع يتطلب دراسة جدوى اقتصادية حول الطلب والأسعار أيضا وهو ما تبقى فقط لدراسته.

في السياق، أكد المسؤول نفسه أن قدرات تصدير الغاز الجزائرية معتبرة حتى آفاق 2030، بالإضافة إلى بعض المشاريع التي سوف تعطينا بعض المرونة في العمليات التشغيلية كتوسعة الميناء البترولي لسكيكدة.

وقال حكار في هذا الصدد، إن الميناء البترولي في سكيكدة سيمكن السفن العملاقة من دخول الميناء ما سيسمح للجزائر بدخول الأسواق الدولية.

وأشار مدير سوناطراك إلى أن مشروع خزان الغاز المميع في سكيكدة سيعطي مرونة لتعزيز إمكانيات تصدير الغاز الطبيعي إلى الأسواق البعيدة.

جدير بالذكر أن الجزائر تعتزم تموين السوق الأوروبية عبر خط بني صاف إلى ألمرية الإسبانية (ميدغاز) الذي يمر عبر البحر المتوسط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *