الخميس. يوليو 18th, 2024

شارك الآلاف في اليونان اليوم في جنازة الموسيقي العالمي الشهير ميكيس ثيودوراكيس الذي نقلت أعماله الثقافة اليونانية إلى العالمية في أواخر القرن العشرين.

وقالت رئيسة اليونان كاترينا ساكيلاروبولو في رثائه بكاتدرائية متروبوليتان في أثينا سيظل دائما معنا، جذوره ستظل راسخة في الذاكرة الجمعية لأمتنا.

وتوفي ثيودوراكيس يوم الثاني من أغسطس عن عمر يناهز 96 عاما. وكان تأليفه لموسيقى فيلم زوربا اليوناني عام 1964 قد أسهم في إعطاء انطباع عن اليونان بأنها مكان للاستجمام والتحرر من هموم الحياة للملايين في الخارج.

أما بالنسبة لليونانيين فهو يلخص تاريخ أمة من خلال الصراع الطبقي والمقاومة على مدى نصف قرن مضى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *