الأثنين. يونيو 17th, 2024

اعلن وزير خارجية طاجيكستان، سراج الدين مهر الدين، بعد الوزاري لدول منظمة شنغهاي للتعاون، انه جرى خلال اللقاء تبادل الآراء بخصوص توسيع شركاء المنظمة، وبعد فاصل دام ست سنوات اتخذنا قرارا بمنح هذه الصفة إلى السعودية ومصر.

و قال الوزير إلى أن هذا القرار سيطرح للمصادقة عليه في قمة زعماء دول منظمة شنغهاي للتعاون التي ستستضيفها عاصمة طاجيكستان مدينة دوشنبه في سبتمبر القادم.

وتضم منظمة شنغهاي للتعاون حاليا ثماني دول أعضاء، وهي روسيا والهند وكازاخستان والصين وقيرغيزستان وباكستان وطاجيكستان وأوزبكستان.

كما تتمتع أربع دول وهي أفغانستان وبيلاروس وإيران ومنغوليا بصفة دول “مراقبة” في المنظمة، بالإضافة إلى ست دول أخرى تتمتع بصفة “شركاء” في المنظمة، وهي أذربيجان وأرمينيا وكامبوديا وجمهورية نيبال وتركيا وسريلانكا.

وأسست “منظمة شنغهاي للتعاون” عام 2001 بهدف تعزيز الاستقرار والأمن في أراضي أعضائها ومحاربة الإرهاب والتطرف، وتهريب المخدرات وتطوير التعاون في مجال الاقتصاد والطاقة والثقافة والعلوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *