الأربعاء. يوليو 6th, 2022


أعلن  مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد) بأن انهيار السياحة الدولية بسبب جائحة كورونا قد يؤدي إلى خسارة الاقتصاد العالمي أكثر من 4 تريليونات دولار خلال العالمين الماضي و الحالي،

وفي تقرير الوكالة الذي اعدته  بالاشتراك مع منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، تم الإشارة إلى أنه “على المستوى العالمي، أدت ضربة جائحة كورونا للسياحة الدولية إلى خسارة في إجمالي الناتج المحلي تتجاوز الأربعة آلاف مليار دولار لعامي 2020 و2021 فقط”، حيث “منيت السياحة الدولية والقطاعات المرتبطة بها بخسائر تقدر بنحو 2.4 تريليون دولار في 2020 بسبب الآثار المباشرة وغير المباشرة للانخفاض الحاد في عدد السياح الدوليين”.

وأشار التقرير إلى أن “خسارة بالقيمة نفسها يمكن أن تسجل هذا العام، وأن انتعاش السياحة سيكون مرتبطا إلى حد كبير بالتوزيع المكثف للقاحات المضادة لفيروس كورونا في العالم”، موضحا أن أن الخسائر السياحية أكبر في البلدان النامية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.