السبت. أكتوبر 1st, 2022

أعلنت سانوفي الفرنسية  للأدوية ضخ  400 مليون يورو سنويا في أبحاث تكنولوجيا الحمض النووي الريبوي المرسال mRNA المستخدمة في لقاح فايز-بايونتيك وموديرنا في محاولة لتعزيز خط إنتاج اللقاحات بعد جائحة كوفيد-19.

أوضحت سانوفي أن الاستثمار سيوظف حوالي 400 موظف في مواقعها في كامبريدج، في  يريطانيا وليون، في فرنسا لتشكيل مركز  مخصص لأبحاث لقاح الحمض النووي الريبي.

أفادت الشركة أن المشروع الجديد سيركز على توفير لقاحات mRNA للأمراض ذات الاحتياجات العالية  وتتوقع أن تكون ستة لقاحات على الأقل جاهزة للتجارب البشرية بحلول 2025.


و ذكرت الشركة أنها تأمل من خلال أبحاثها في تحسين أي آثار جانبية وجعل اللقاحات أكثر استقرارا في درجات حرارة أعلى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.